منتدى طلاب كلية التجارة بدمنهور
أهلا ومرحبا بكم معنا في منتدى طلاب كلية التجارة بدمنهور
إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط على زر التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا كنت عضو في المنتدى فتكرم بالضغط على زر الدخول وتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

منتدى طلاب كلية التجارة بدمنهور

مرحباً بك يا زائر - ونرحب بالعضو الجديد جودزيلا

 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
تاريخ/ساعة اليوم : الجمعة 29 أغسطس 2014, 5:28 am

شاطر | 
 

 الرضا بقدر الله عز وجل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
EL Magik
مشرف قسم برامج مهمه
مشرف قسم برامج مهمه


ذكر
عدد المساهمات: 2433
العمر: 24
العمل/الترفيه: مصور فيديو وفنى تركيب دش
المزاج: رايق بجد
الجامعة: جامعة دمنهور
الكلية: معاهد
الفرقة: الرابعة
الشعبة: حاسب الى
المحافظة: البحيرة
المدينة: دمنهور
نقاط: 6105
تاريخ التسجيل: 20/03/2010


مُساهمةموضوع: الرضا بقدر الله عز وجل   الأربعاء 03 نوفمبر 2010, 2:12 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

السلام عليكم
يقول علماءالنفس إن كثيرا من الهموم والضغوط النفسية سببه عدم الرضا ، فقد لا نحصل على ما نريد ، وحتى لو حصلنا على ما نريد فقد لا يعطينا ذلك الرضا التام الذي كنا نأمله ، فالصورة التي كنا نتخيلها قبل الإنجاز كانت أبهى من الواقع .
وحتى بعد حصولنا على ما نريد فإننا نظل نعاني من قلق وشدة خوفا من زوال النعم .
فالواجب علينا أن نقنع بما قسم لنا من جسم ومال وولد وسكن وموهبة وهذا منطق القران (( فخذ ما آتيتك وكن من الشاكرين )) إن غالب علماء السلف وأكثر الجيل الأول كانوا فقراء لم يكن لديهم أعطيات ولا مساكن بهية ولا مراكب ولا حشم ومع ذلك اثروا الحياة واسعدوا أنفسهم والإنسانية لأنهم وجهوا ما أتاهم الله من خير في سبيله الصحيح فبورك لهم في أعمارهم وأوقاتهم ومواهبهم ويقابل هذا الصنف المبارك طائفة أعطوا من الأموال والأولاد والنعم فكانت سبب شقائهم وتعاستهم لأنهم انحرفوا عن الفطرة السوية والمنهج الحق وهذا برهان ساطع على أن الأشياء ليست كل شيء انظر إلى من حمل شهادات عالية ، لكنه نكرة من النكرات في عطائه وفهمه وأثره،بينما تجد آخرين عندهم علم محدود ،وقد جعلوا منه نهرا متدفقا بالنفع والإصلاح والعمار إن كنت تريد السعادة فارض بصورتك التي ركبك الله فيها ،وارض بوضعك الأسري،وصوتك ،ومستوى فهمك ،ودخلك؛بل إن بعض المربين الزهاد يذهبون إلى ابعد من ذلك فيقولون لك : ارض بأقل مما أنت فيه وبدون ما أنت عليه


كُن عن همومك مُعرضاً *** وكِل الأمور إلى القضا
وانعم بطول سلامة *** تُسليك عمّا قد مضا
فلربما اتسع المضيق *** وربما ضاق الفضا
ولرب أمر مسخط *** لك في عواقبه رضا
الله يفعل ما يشاء *** فلا تكن مُتعرضا

(أليس الله بأحكم الحاكمين )
بلى وأنا على ذلك من الشاهدين ..
مرض أحد السلف مرض شديدا أنهكه
فكان يقول لعوداه :
إن الله لا يُتهم في قضائه ..
فله الحمد على ما قضى وقدر ..
ومن قيل ..
من ظن انفكاك لطفه عن قدره . فذلك لقصور نظره ..
فلطف الله جل جلاله ، يرافق قدره ..
( فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً * إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرا) المهم أن تفهم عن ربك .. وتثق أن له في كل شيء آية وحكمة .
وانه إنما يبتليك ليربيك … أو يبتليك ليرقيك ..
فأنت بين بلاء من أجل التربية والتطهير والصقل أو في بلاء من أجل الترقية ورفع الدرجات والمقامات عند الله ففي كلا الحالين أنت في نعمة .. فاشكر الله واهب النعم ..
هذا كله شيء .. وأن نسأل الله العفو والعافية دائما ولكن إذا نزل البلاء فلنكن كما يحب الله أن يرانا ..

قال الشاعر:
رضيت بما قسمَ اللـه لـي *** وفوّضتُ أمري إلى خالقي
كما أحسن الله فيما مضـى *** كذلك يُحسن فيما بَـقِـي

و عن الفضيل بن عياض قال : درجة الرضى عن قضاء الله عز وجل : درجة المقربين ؛ ليس بينهم وبين الله تعالى : إلا روح ، وريحان .
وعن سليمان الخواص قال : مات ابن رجل ، فحضره عمر بن عبد العزيز ، فكان الرجل حسن العزاء ؛ فقال رجل من القوم : هذا والله الرضا ؛ فقال عمر بن عبد العزيز : أو الصبر ؛ فقال سليمان : الصبر دون الرضا ، : أن يكون الرجل قبل نزول المصيبة راضياً بأي ذلك كان ، والصبر : أن يكون بعد نزول المصيبة يصبر
قال الامام الشافعي:
دع الأيام تفعل ما تشـــاء *** وطب نفسا إذا حكم القضاء
ولا تجـــزع لحادثة الليالي *** فمـــا لحوادث الدنيا بقاء
وكن رجلا على الأهوال جلداً *** وشيمتك السماحة والوفــاء
و أختم حديثي بالرضى في الجنة
ماذا أقول عن دار وعد بالرضا فيها قبل دخولها؟ ومن استمع إلى هاتين الآيتين أوضحتا له الكثير والكثير عن الرضى في الجنة، ولكن لنستمع إلى تلك الآيتين ونحن مستحضرون أننا مازلنا في الدنيا.. أعوذ بالله من الشيطان الرجيم: {والذين هاجروا في سبيل الله ثم قتلوا أو ماتوا ليرزقنهم الله رزقا حسنا ً وإن الله لهو خير الرازقين * ليدخلنهم مدخلا يرضونه وإن الله لعليم حليم} [الحج 58، 59]

فبالله عليك أخي أما تشعر بالرضى؟
يا سبحان الكريم الوهاب.. رضا الجنة يصلك وأنت في الدنيا!، وما خفي كان أعظم!
إنه رضا الله الذي وعد أهل الإيمان به
لكن يا تـُرى أين وعدهم؟
وعدهم وهم في الدنيا فأخبر - جل وعلا - عن النار وأنها تلظى ولكن يا أهل الإيمان أبشروا أنكم بفضل الله سوف تجنبوا تلك النار، وليس فقط بل ولسوف تحظون بالرضا.
قال - تعالى -: {فأنذرتكم نارا ً تلظى * لا يصلاها إلا الأشقى * الذي كذب وتولى * وسيجنبها الأتقى * الذي يؤتي ماله يتزكى * وما لأحد عنده من نعمة تجزى * إلا ابتغاء وجه ربه الأعلى * ولسوف يرضى}..

إنه الرضا وعدنا ربنا به ونحن في الدنيا، فكيف إذا صرنا إليه؟ ما ظنك به؟
أرجوك لا تطلق لخيالك الانطلاقة في ذلك الرضى فإنه أكبر بكثير مما يدور بالخيال، وكيف لا، وفي الجنة ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر، فكل ما خطر على قلبك من رضا بالقضاء والقدر فقل له بل أكبر من ذلك عند ربي.

حتى إذا حقت الحاقة ووقعت الواقعة وقام الناس حفاة عراة غرلا ً ووقفوا ما شاء الله أن يقفوا وطارت الصحف في الأيدي منشرة.... فيها السرائر والأخبار تطلع.. {فأما من أوتي كتابه بيمينه فيقول هاؤم اقرءوا كتابيه * إني ظننت أني ملاق حسابيه * فهو في عيشة راضية * في جنة عالية * قطوفها دانية}

نعم والله يبشر بعيشة راضية وما ذاك إلا لما قدم العبد في الدنيا { وجوه يومئذ ناعمة لسعيها راضية}.

فيرضى عما قدم من عمل بعد أن أخذ كتابه باليمين وبشر بعيشة راضية.

حتى إذا تقدم إمام الأنبياء والمرسلين وخير ولد آدم أجمعين وأهل الجنة خلفه في موكب مهيب فإذا برسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقرع باب الجنة فلا تعجب أخي إن علمت أن الذي يجيب قرع الباب هو خازن الجنة رضوان.

حتى إذا تدفقت الجموع إلى دار النعيم المقيم حتى يزدحم بهم باب عرضه مسيرة أربعين سنة وتلقتهم الملائكة بالتهنئة وبالتحية ونزلوا منازلهم وقصورهم كل منهم أعرف بمنزله في الجنة أكثر من معرفته لمنزله في الدنيا تلقتهم الحور العين الخيرات الحسان يغنين بأحسن الأصوات: نحن الراضيات فلا نسخط..
ما ظن سامعه بصوت أطيب *** الأصوات من حور الجنان حسـان
نحن النواعم والخوالد خيرا *** ت كاملات الحسن والإحسان
لسنا نموت ولا نخاف وما لنا *** سخط ولا ضغن من الأضغان
طوبى لمن كن له وكذاك طو *** بى للذي هو حظنا لفظان

فبالله عليك يا أخي أي نعيم هذا الذي فيه الحورية راضية؟ وما ظنك بسيدها ألا يكون راضيا؟
وبينما هم في هذا *** الرضا إذ أتاهم ما هو أكبر
فإن سألت أكبر من أي شيء؟ فالجواب أكبر من كل شيء {ورضوان من الله أكبر ذلك هو الفوز العظيم} في الصحيحين من حديث أبي سعيد الخدري - رضي الله عنه - أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: (إن الله يقول لأهل الجنة: يا أهل الجنة، فيقولون لبيك ربنا وسعديك والخير في يديك، فيقول هل رضيتم؟ )


يا لنعمة الله! في كل هذا النعيم ورب الكون ومالك الملك يناديهم هل رضيتم؟
(فيقولون وما لنا لا نرضى يا رب وقد أعطيتنا ما لم تعط أحدا ً من خلقك؟، فيقول ألا أعطيكم أفضل من ذلك؟
فيقولون يا رب وأي شيء أفضل من ذلك؟، فيقول أحل عليكم رضواني فلا أسخط عليكم أبدا )
فاللهم إنا نسألك أن ترضينا و أن ترزقنا الرضى وأن ترضى عنا.. وعن والدينا وأهلونا أجمعين وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sokr7oda
المدير العام
المدير العام


ذكر
عدد المساهمات: 35736
العمر: 29
الجامعة: جامعة الأسكندرية
الكلية: كلية التجارة
الفرقة: الرابعة
الشعبة: لسه بدور
المحافظة: البحيرة
المدينة: دمنهور
نقاط: 37861
تاريخ التسجيل: 04/12/2008


مُساهمةموضوع: رد: الرضا بقدر الله عز وجل   الأربعاء 03 نوفمبر 2010, 2:14 pm



جزاك الهل خيرا وجعله فى ميزان حسناتك








[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

I live a new life
with the birth of a new love

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
EL Magik
مشرف قسم برامج مهمه
مشرف قسم برامج مهمه


ذكر
عدد المساهمات: 2433
العمر: 24
العمل/الترفيه: مصور فيديو وفنى تركيب دش
المزاج: رايق بجد
الجامعة: جامعة دمنهور
الكلية: معاهد
الفرقة: الرابعة
الشعبة: حاسب الى
المحافظة: البحيرة
المدينة: دمنهور
نقاط: 6105
تاريخ التسجيل: 20/03/2010


مُساهمةموضوع: رد: الرضا بقدر الله عز وجل   الخميس 04 نوفمبر 2010, 12:18 am

شكرا







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
YouniS HamdY
نائب المدير
نائب المدير


ذكر
عدد المساهمات: 28954
العمر: 23
العمل/الترفيه: بدور والله
المزاج: زفت زفت زفت
الجامعة: جامعة دمنهور
الكلية: كلية التجارة
الفرقة: الرابعة
الشعبة: محاسبه وافتخر
المحافظة: البحيرة
المدينة: شيراخيت
نقاط: 30520
تاريخ التسجيل: 06/01/2009




مُساهمةموضوع: رد: الرضا بقدر الله عز وجل   الخميس 04 نوفمبر 2010, 12:57 am

بارك الله فيك

وجوزيت عنا خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://damcommerce.yoo7.com
قمرقلبى
مشرفة قسم خمسة لصحتك
مشرفة قسم خمسة لصحتك


انثى
عدد المساهمات: 12211
العمر: 23
العمل/الترفيه: طالبه
المزاج: متقلب
الجامعة: جامعة دمنهور
الكلية: كلية التجارة
الفرقة: الثالثة
الشعبة: ادارة اعمال


المحافظة: البحيرة
المدينة: فوق القمر
نقاط: 12846
تاريخ التسجيل: 19/10/2010


مُساهمةموضوع: رد: الرضا بقدر الله عز وجل   الخميس 04 نوفمبر 2010, 1:09 am

جزاك الله خيرا














[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



ليه يا حبيبتي ما بيننا دايما سفر

ده البعد ذنب كبير لايغتفر

ليه يا حبيبتي ما بيننا دايما بحور

أعدي بحر ألاقي غيره اتحفر

وعجبي
!!!


.
.
.
.



كلما احتجت الى الحب يا صغيرى تذكر انك فى قلبى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
EL Magik
مشرف قسم برامج مهمه
مشرف قسم برامج مهمه


ذكر
عدد المساهمات: 2433
العمر: 24
العمل/الترفيه: مصور فيديو وفنى تركيب دش
المزاج: رايق بجد
الجامعة: جامعة دمنهور
الكلية: معاهد
الفرقة: الرابعة
الشعبة: حاسب الى
المحافظة: البحيرة
المدينة: دمنهور
نقاط: 6105
تاريخ التسجيل: 20/03/2010


مُساهمةموضوع: رد: الرضا بقدر الله عز وجل   الخميس 04 نوفمبر 2010, 2:21 pm

شكرا لمروركم جميعا







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

الرضا بقدر الله عز وجل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» شعر الحروف الهجائيه في مد ح الرسول الله صلى الله عليه وسلم
» فضل لاإله إلا الله
» الامير حسن بن مكزون (قدس الله سره)
» قصص واقعية عن الخادمات و الله اعلم ..........
» التعريف بالصحابي عمرو بن العاص رضي الله عنه

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طلاب كلية التجارة بدمنهور ::  :: -